رجال ألمع هي محافظة تقع في الجزء الغربي من منطقة عسير، وتبعد 45 كم تقريبا عن مدينة أبها من ناحية الغرب، وهي منطقة جبلية تحيط بها الجبال من كل اتجاه، مما يجعلها غنية بالمناظر الطبيعية الخلابة، ولكن أهم ما يميزها هو كثرة المواقع الأثرية والتاريخية .

أهم الأماكن السياحية والتراثية في رجال ألمع
على الرغم من أن رجال ألمع مليئة بالمناظر الطبيعية الخلابة بسبب الجبال التي تحيط بها من كل صوب، إلا أن سبب شهرتها هو أنها من أهم الأماكن التراثية في المملكة، حيث أنها تحتوي على مجموعة كبيرة من الأماكن التاريخية الأثرية، والتي سنذكر بعضا منها :

1- متحف رجال ألمع ” Rijal Alma’ Museum “
يعد هذا المتحف من أهم أماكن الجذب الأثرية والسياحية في رجال ألمع، ويرجع تأسيسه إلى عام 1996، عندما بادر سكان المنطقة ببنائه للمحافظة على تراثهم، لذا فقد قام الأهالي بجمع القطع الأثرية التي تبرع بها سكان المنطقة، ثم قاموا بوضعها في هذا المتحف، ويحتوي المتحف كذلك على مجموعة من أهم الحلي والمجوهرات التي تبرعت بها نساء المنطقة، فأصبح المتحف معلما سياحيا وأثريا هاما يجذب العديد من الزوار، لما يحتوي عليه من قطع أثرية، ومنحوتات، وأدوات قديمة تعبر عن مظاهر الحياة في هذه المنطقة في العصور القديمة، ويحتوي المتحف في داخله على قرية أثرية بنيت منذ ما يزيد عن 400 عام، وتتميز هذه القرية بمعمارها الفريد وأناقتها التاريخية المذهلة .

2- قرية رجال ألمع التراثية ” Heritage Village Rijal Alma’a “
قرية رجال ألمع هي قرية تراثية قديمة، تم بناؤها من الحجارة، وكانت فيما مضى عاصمة إمارة هالة نحو عام 1331، أما الآن فهي عاصمة رجال ألمع، وترجع أهمية هذه القرية إلى أنها كانت الطريق التجاري والممر الطبيعي الذي يربط القادمين من الشام بمكة المكرمة و المدينة المنورة، وتحتوي القرية على أكثر من 60 قصر تم بناؤهم من الحجر الطبيعي والطين والخشب، وكل قصر منهم يتكون من عدد من الطوابق، وتضم القرية متحف رجال ألمع السابق ذكره، حيث أنه نتج من تحويل أحد القصور في القرية إلى متحف، وجدير بالذكر أن هذه القرية تستقبل ما يزيد عن 50 ألف زائر سنويا .

3- قلعة الشعبين ” Al Shabeen castle “
تقع  قلعة الشعبين في بلدة الشعبين الواقعة عند سفوح الجبال في رجال ألمع، وتعد هذه القلعة أحد أهم القلاع الأثرية والتراثية التي توجد في المنطقة، وهي قلعة موجودة منذ القدم حيث مر عليها عصور وقرون طويلة، وبالتالي لها قيمة تاريخية كبيرة، وتجذب هذه القلعة عدد كبير من الزوار كل عام، على الرغم من أن هناك الكثير لا يعرفون عنها، وتحتوي هذه القلعة على قطع أثرية نادرة، وهي مكونة من طابقين كل طابق يحتوي على آثار تاريخية هامة تصف عدد من العصور منها العصر العثماني، والذي كانت فيه هذه القلعة المقر العسكري للعثمانيين، ثم أصبحت فيما بعد مقرا لأمراء المملكة، ثم مقرا للحكومة، ثم سجنا، إلى أن أصبحت الآن مكان لحفظ الآثار وتوثيق التاريخ القديم .

4- قصبة العوص ” Qasbat Al Ous “
تقع قصبة العوص في رجال ألمع وتبعد عن مركز الحسوة الذي يعد أحد المراكز التابعة لرجال ألمع بحوالي 5 كم، وتتميز هذه القصبة بأنها من المعالم السياحية الأثرية الهامة في المنطقة، وهي تحتفظ بشكلها المعماري الجميل رغم مرور العديد من العصور عليها، وذلك بسبب الجهود الحكومية في إعادة ترميمها للاحتفاظ بهذا الشكل، وفيما مضى كانت تستخدم هذه القصبة كبرج للمراقبة لحراسة المناطق المحيطة، وتصل مساحة قاعدتها إلى 26 متر مربع، ويأتي السياح إليها للصعود ورؤية المعالم والمناظر الخلابة من الأعلى .

5- المكتبة التراثية برجال ألمع ” Rijal Alma’ Heritage Library “
تقع المكتبة التراثية في قرية رجال ألمع، وهي تقع في قصر حاكم ” وهو أحد القصور التي توجد في القرية “، تحتوي المكتبة على أهم السجلات لعصور سحيقة مضت، كما تحتوي على سجلات تحتوي على أحداث تاريخية هامة مرت بالمملكة، حيث تضم المكتبة أكثر من ألف مخطوطة ووثيقة تاريخية، وكذلك تضم أهم المعاملات التجارية، والعملات المعدنية، والطوابع القديمة، والمخطوطات العلمية، والمصاحف التي كتبت بماء الذهب، وغيرها، وقد وجد الأهالي كل هذا التراث عندما قرروا ترميم القرية، ومن هنا تقرر اتخاذ قصر الحاكم كمكتبة للحفاظ على هذا التراث الكبير .

AllEscort