توجه صاحب السمو الملكي ولي العهد ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان، بتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين إلى إسبانيا في زيارة رسمية، وذلك أمس الأربعاء الموافق الحادي عشر من أبريل للعام الجاري 2018 .

سمو ولي العهد يبدأ في زيارة رسمية إلى إسبانيا
بتوجيهات من صاحب السمو الملكي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وبدعوة من الحكومة الإسبانية، توجه صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان إلى إسبانيا في زيارة رسمية أمس الأربعاء، وذلك لاستكمال سموه لجولة الزيارات الرسمية التي بدأها، حيث تعد إسبانيا هي المحطة الخامسة في سلسلة زيارات سمو الأمير التي ضمت كلا من : مصر، الولايات المتحدة الأمريكية، فرنسا، وبريطانيا .

جدير بالذكر أنه لدى وصول سمو الأمير كان في استقباله وفد مكون من : سفير خادم الحرمين الشريفين في إسبانيا الأمير منصور بن خالد بن فرحان، وزيرة الدفاع الإسبانية ماريا دولوريس دي كوسبيدال، سفير إسبانيا في المملكة ألبارو إيرانثو، المديرة العامة لشئون المغرب والبحر المتوسط والشرق الأوسط إيبا فيليثيا مارتينيث سانشيث، قائد قاعدة توريخون دى أردوث العسكرية وملحقاتها اللواء خوليو أيوسو ميقيل، المساعد الميداني لدى عاهل إسبانيا، وعدد آخر من كبار المسئولين من كلا البلدين .

بيان الديوان الملكي في الرياض حول زيارة إسبانيا
أصدر الديوان الملكي في الرياض أمس الأربعاء بيان رسمي يفيد بزيارة ولي العهد إلى إسبانيا، وكان نص البيان ” بناءا على توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله، واستجابة للدعوة المقدمة من حكومة مملكة إسبانيا، غادر بحفظ الله ورعايته صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع هذا اليوم الأربعاء 25 / 7 / 1439 هـ الموافق 11 / 4 / 2018 م إلى مملكة إسبانيا في زيارة رسمية، يلتقي خلالها جلالة ملك مملكة إسبانيا فيليبي السادس، ودولة رئيس الوزراء السيد مريانو راخوي بري، وعددا من المسئولين لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، ومناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك ” .

الوفد الرسمي المرافق لسمو ولي العهد
يضم الوفد الرسمي المرافق لسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان كلا من : وزير الدولة وعضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد القصبي، وزير الخارجية عادل الجبير، وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد الفالح، وزير الثقافة والإعلام الدكتور عواد العواد، رئيس الاستخبارات العامة خالد الحميدان، محافظ الهيئة الملكية في العلا الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان، سفير خادم الحرمين الشريفين في إسبانيا الأمير منصور بن خالد بن فرحان .

كما يضم الوفد وزير الدولة للشئون الخارجية الدكتور نزار مدني، المستشار بالأمانة العامة لمجلس الوزراء أحمد الخطيب، المستشار في الديوان الملكي والمشرف العام على مكتب وزير الدفاع فهد العيسى، المستشار بالأمانة العامة لمجلس الوزراء ياسر الرميان، رئيس هيئة الأركان العامة الفريق أول ركن فياض الرويلي، ورئيس الشئون الخاصة لولي العهد ثامر نصيف .

نبذة عن برنامج ولي العهد في إسبانيا
أعلنت المصادر الرسمية في كلا البلدين عن زيارة سمو الأمير إلى القصر الملكي في مدريد، والتي من المفترض أن تتم اليوم الخميس الموافق الثاني عشر من أبريل الجاري، حيث سيلتقي فيها سمو الأمير مع جلالة ملك إسبانيا الملك فيليبي السادس، الذي سوف يقيم عشاء عمل خاص لسموه، وبعد ذلك سيتوجه سمو الأمير محمد بن سلمان إلى مقر وزارة الدفاع، حيث سيقوم هناك بمحادثات هامة مع ماريا كوسبيدال وزيرة الدفاع الإسباني، وتبين المصادر أن المباحثات الرسمية مع ماريانو راخوي رئيس الحكومة سوف تبدأ في المساء، وسيتم خلال هذا اللقاء توقيع اتفاقية هامة جدا بينهما .

وعلى هامش هذا نجد أن صحيفة ” إل بايس ” الإسبانية قد أعلنت عن هذه الزيارة التاريخية، وأعلنت أن الرياض سوف توقع عقد شراء 5 سفن حربية خلال هذه الزيارة يبلغ قيمتهما 2 مليار يورو، هذا بجانب بعض الاتفاقيات الأخرى التي ستوقع في الزيارة، ويوضح المحللون والمراقبون أن هذا من شأنه أن يزيد من عمق العلاقة بين المملكة و إسبانيا التي يرجع جذورها إلى عام 1957 .

برقية شكر من سمو ولي العهد إلى الرئيس الفرنسي
بعث صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان برقية شكر إلى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بعد مغادرته فرنسا، قال فيها : ” فخامة الرئيس إيمانويل ماكرون رئيس الجمهورية الفرنسية، تحية طيبة : يسرني إثر مغادرتي بلدكم الصديق أن أقدم لفخامتكم بالغ الشكر والتقدير على ما وجدته والوفد المرافق من حسن الاستقبال وكرم الضيافة، فخامة الرئيس، لقد أثبتت المباحثات التي عقدناها متانة العلاقات بين بلدينا، والرغبة المشتركة في تعميق التعاون بينهما في المجالات كافة، وفقا لرؤية سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وفخامتكم، والتي تهدف إلى تحقيق مصالح البلدين والشعبين الصديقين، وتعزيز الأمن والاستقرار الدوليين، متمنيا لفخامتكم موفور الصحة والسعادة، وللشعب الفرنسي الصديق المزيد من التقدم والازدهار ” .

AllEscort