غابة خيرة هي غابة سعودية، تقع في الشمال الغربي من منطقة الباحة في محافظة بني حسن، وتقع الغابة بالقرب من مستشفى الملك فهد وفوقها يوجد قرية خيرة .

غابة خيرة

في غابة خيرة يوجد متنزه الأمير مشاري الذي يضم شلال خيرة، والذي يمتد من أعالي جبال السراة حتى بئر القلت الذي زود بنحو 45 مظلة و 15 جلسة و 3 مواقع لألعاب الأطفال ودروات للمياه وغيرها العديد من الخدمات الأخرى ، وتتنوع فصول السنة في يوم واحد في الغابة، حيث تجد البرد والضباب مع ضوء الشمس الذي يتخلل بين أغصان أشجار العرعر والطلح ، مما يدفعم للاسترخاء وأخذ قسط من الاستجمام والابتعاد عن صخب المدينة.

شلال خيرة

في غابة خيرة تكثر المدرجات الزراعية التي تحتفظ بكمية كبيرة من المياه بعد هطول الأمطار، والتي تزود شلال خيرة وتجعله دائم الجريان، وشلال خيرة أو كما يسمى أيضا ببير القلت يحتوي على المياه التي تستمر إلى وقت كبير من الزمن، ويوجد هذا الشلال أسفل القرية، ويتميز بارتفاعه وعلوه الكبير، فهو واحد من الشلالات الضخمة في المملكة .

مدينة الباحة

هي مدينة تقع في غرب المملكة في منطقة الحجاز، وهي عاصمة منطقة الباحة ، وهي واحدة من مناطق الجذب السياحي الرئيسية في المملكة، فهي تتمتع بمناخ لطيف وتحيط بها أكثر من أربعين غابة ، والباحة هي مقر المحافظ والمجالس المحلية وفروع الدوائر الحكومية، وتحظى مدينة الباحة باهتمام خاص من الدولة ، فهي تزخر بالمؤسسات التعليمية والسياحية والصحية، وتعتبر عاصمة قبائل الغامدي والزهراني في المملكة، ومعظم سكانها من القبائل الأصلية، واسم “لؤلؤة المنتجعات” هو الاسم الذي يطلق على الباحة من قبل أولئك المطلعين على المدينة، وكان اسم “حديقة الحجاز” هو الاسم الذي أطلقه عليه شريف مكة.

أجمل ما في الباحة

ستفاجئك الحدائق الجميلة وسلسلة جبال الحجاز الرائعة، فالباحة صغيرة الحجم ولكنها رائعة، تشتهر بسلسلة جبال السروات المهيبة التي يلفها غالبًا ضباب كثيف خلال فصل الشتاء، ودرجات الحرارة معتدلة في سهول تهامة، سوف يلاحظ زوار الباحة الانسجام بين المناطق الطبيعية المحيطة والمنطقة الحضرية، وتمتد إلى الشرق الكثبان الرملية الشاسعة والوديان الواسعة والجبال، حيث تزرع حبوب البن المحلية.

تروي محافظة الباحة قصص الحضارات القديمة التي يعود تاريخها إلى أكثر من 8000 عام، وبالتالي ، فإن متاحف المنطقة غنية بالقطع الأثرية والحفريات القديمة وأدوات ما قبل التاريخ التي تعود إلى العصور الحجرية .

العمارة القديمة في الباحة

تشتهر منطقة الباحة بأبراجها التقليدية ، والتي يطلق على كل منها علامة قصبة، لقد قيل “من الواضح أن أبراج القصبة فريدة من نوعها بالنسبة لعمارة الباحة، ويحيط الجدل بوظيفتها – يزعم البعض أنهم بنوا كحارس مراقبة ، والبعض الآخر كانوا يحتفظون به كصوامع الحبوب، وربما تم بنائها للسببين معا، وتقدم قرية ذي عين التي تقع على بعد حوالي 24 كم (15 ميل) جنوب غرب الباحة ، عبر عقبة الباحة، تعرف هذه القرية الشهيرة أحيانًا باسم “قرية رخامية” لأنها مبنية على جبل رخامي صغير، وبستان أشجار النخيل المورقة بسبب مجرى صغير قريب، يقول القرويون إن القرية الرخامية تضيء عند غروب الشمس،كما أن لديها طريقًا شديد الانحدار ، يمتد من وإلى الأنفاق في الطريق صعودًا وهبوطًا، وتشتهر ذي عين بمزارع الفواكه والموز التي لا تزال تنمو هناك، يعود تاريخ القرية إلى حوالي 400 عام ، وشهدت معارك بين الأتراك العثمانيين وسكانها.

سميت القرية باسم عين ” نبع ماء “، لأنه يتدفق باستمرار من الجبال القريبة إلى عدة خزانات ولكل بركة معينة اسمها الخاص، هناك أسطورة محلية تتحدث عن رجل فقد قصبته في أحد الوديان ، واستعادها تتبعها حتى وصل إلى القرية ، وجمع سكانها واستعاد قصبته بعد حفر الربيع “حتى الطريق الذي يؤدي إلى قرية ذي عين بشكل مثير للإعجاب” ، وهناك العديد من الأبراج التاريخية الحجرية والأبراج المشهورة على الطريق ، تعرف منطقة الباحة بمنطقة 1001 برجًا ، تم بناؤها ذات يوم لحماية القرى والطرق والمزارع من القبائل المتنافسة، وهذه الأبراج مهجورة ، وكثير منها في حالة خراب جزئي أو كلي.

سوق الباحة

تمت دراسة السوق أو السوق التقليدية في الباحة لمعرفة كيفية أداء السوق في الحفاظ على النظام والعادات الاجتماعية، لم تكن الأسواق الأسبوعية في الباحة ، التي تقع في الجزء الجنوبي الغربي من المملكة ، تؤدي وظائف اقتصادية فحسب ، ولكن أيضًا وظائف اجتماعية، استمرت هذه الأسواق في أداء هذه الوظائف حتى حوالي عام 1975 عندما بدأت الأسواق الحديثة في سيطرت المؤسسات الاجتماعية الأخرى مثل المدارس والبريد ووسائل الإعلام، على القيام بالوظائف الاجتماعية لتلك الأسواق الأسبوعية ، وتحاول هذه الدراسة شرح الوظائف الاجتماعية للأسواق الأسبوعية في الباحة مثل توحيد القبائل واستخدام السوق، كأداة للعقاب والترفيه والبريد والتعليم الديني .

وسائل النقل في الباحة

يقع مطار الباحة المحلي على بعد 45 كم (28 ميل) إلى الشرق من مركز مدينة الباحة وتم تأسيسه في عام 1982، يستقبل مطار الباحة الوطني رحلات من جميع مدن المملكة، ويقع في محافظة العقيق 45 كم من مدينة الباحة .