فوائد حليب الخيل للصحة

يشتهر حليب الخيل بقيمته العالية بالفيتامينات والمعادن، ويحتوي حليب الخيل على تركيبة مشابهة لحليب الأم، ويتم هضمه جيداً، ولذا يعتبر بديل مثالي لحليب الأبقار في تغذية الأطفال الذين يعانون من حساسية من حليب البقر، وسوف نتعرف على فوائد حليب الخيل المختلفة وقيمته الغذائية.

القيمة الغذائية لحليب الخيل

يمكن التعرف على فوائد حليب الخيل من قيمته الغذائية، إذ يحتوي على مجموعة من الفيتامينات والمعادن الهامة، وأبرزها:

  • فيتامين أ.
  • فيتامينات ب.
  • فيتامين سي.
  • فيتامين E.
  • فيتامين د.

كذلك يحتوي حليب الحصان على نسبة متوازنة من الكالسيوم والفوسفور أكثر من معظم أنواع الحليب الأخرى، مما يسمح بتحسين امتصاص الكالسيوم في جميع أنحاء الجسم.

وبالمقارنة مع حليب الأم وحليب الأبقار، يمكن معرفة فوائد حليب الحصان من خلال العناصر المتوفرة فيه، وتشمل:

  • الدهون: يحتوي حليب الخيل على نسبة أقل من الدهون، إذ يتكون حليب الخيل بشكل أساسي من الأحماض الدهنية متوسطة السلسلة، بينما يحتوي حليب الأم على تركيز مرتفع من الأحماض الدهنية طويلة السلسلة، فيما يحتوي حليب البقر على الأحماض الدهنية قصيرة السلسلة.

ويعتبر حليب الخيل مصدراً جيداً لحمض اللينوليك (بالإنجليزية: Linoleic Acid)، والذي لا يتم تصنيعه بواسطة جسم الإنسان، وهو ضروري لتطوير الجهاز العصبي.

أيضاً يحتوي حليب الخيل على نسبة أقل من الدهون الثلاثية، ومع ذلك، فهو أغنى بالأحماض الدهنية الحرة (بالإنجليزية: Free Fatty Acids) والفوسفوليبيد (بالإنجليزية: Phospholipids)، والتي تعتبر ضرورية لأغشية الخلايا.

  • البروتينات: يتشابه حليب الخيل مع حليب الأم في تكوين البروتين، وترتفع النسبة المئوية لبروتين مصل اللبن في حليب الخيل عن حليب البقر، ويبلغ محتوى بروتين مصل اللبن في حليب الخيل حوالي 40٪، وهو أقل من محتوى بروتين مصل اللبن في حليب الأم.

ويحتوي حليب البقر على أكبر كمية من الكازين، لذلك يسمى حليب الكازين، في حين يحتوي كل من حليب الخيل وحليب الأم على نسبة أكبر من الألبومين، مما يقلل من فرص إصابة الأطفال بالحساسية أكثر من حليب البقر.

  • الأحماض الأمينية: هي مكونات أساسية للأغذية، إذ توفر اللبنات الأساسية اللازمة للتخليق الحيوي للبروتين، ومن ضمن فوائد حليب الفرس هو محتواه المرتفع من الأحماض الأمينية، أكثر من حليب البقر.
  • الفيتامينات: حليب الخيل أغنى بكثير بفيتامين سي مقارنة بحليب البقر، ويحتوي حليب الخيل على مستوى مشابه من فيتامين أ من حليب البقر، ولكن كلاهما أقل من المستويات التي يوفرها حليب الأم.

أما فيتامين د، فيتوفر بشكل أكبر في حليب الخيل أكثر من حليب الأم، ويحتوي حليب الخيل على تركيز متوسط ​​للفيتامينات ب.

  • المعادن: يوفر حليب الخيل مستويات جيدة من الكالسيوم والفسفور، وهي الأقرب من حليب الأم بالمقارنة بحليب البقر.

للمزيد: الفرق بين لقاح فايزر واسترا

فوائد حليب الخيل للربو

يتم إنتاج الكوميس (بالإنجليزية: Kumis) من حليب الخيل، عن طريق تخمير الحليب الخام غير المبستر لمدة تصل إلى خمس ساعات عند درجة حرارة 27 درجة مئوية، وهو منتج ألبان مخمر يحتوي على حمض اللاكتيك، والدهون، وبعض المكونات الأخرى، وقد يساعد في علاج بعض الأمراض، وهي:

  • أمراض النساء.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • التهاب الرئة.
  • السل.
  • الربو.

كما يساعد في علاج زيادة الوزن لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص الوزن، وتعزيز الطاقة في الجسم.

ومن فوائد حليب الخيل للصدر أنه يتمتع بنشاط مضاد للفيروسات، ويعزز صحة جهاز المناعة، وهو أمر ضروري للأشخاص الذين يعانون من الربو وغيرها من مشاكل الصدر، لوقايتهم من التهابات الجهاز التنفسي الناتجة عن الفيروسات، والتي تعرض صحتهم للخطر.

فوائد حليب الخيل للرجال

تشمل فوائد حليب الخيل للرجال ما يلي:

  • فوائد حليب الخيل للقلب: بفضل محتوياته المرتفعة من العناصر الغذائية الهامة، وخاصةً الأحماض الدهنية، أوميجا 3 وأميجا 6، ومحتواه القليل من الدهون الثلاثية، يمكن أن يساعد حليب الخيل في تحسين صحة القلب، وتقليل مستويات الكوليسترول الضار في الدم.
  • فوائد حليب لعقم الرجال: من فوائد حليب الفرس للعقم أنه يمد الجسم بالطاقة والقوة، ويقلل الشعور بالتعب والإجهاد، وهي أمور هامة للصحة الجنسية، كما أن أمراض القلب تؤثر على الجنس، وبالتالي فإن تحسين صحة القلب سوف تلعب دوراً هامة في تخفيف مشاكل الضعف الجنسي لدى الرجل.

ومع هذا، هناك حاجة إلى المزيد من الدراسات والأبحاث للتأكد من فوائد حليب الخيل المختلفة.

فوائد حليب الخيل الأخرى

فيما يلي أبرز فوائد حليب الفرس الأخرى:

  • يسمح تركيزه العالي من اللاكتوز بنمو أفضل للبكتيريا المعوية.
  • يتميز حليب الفرس باحتوائه على نسبة عالية من الليزوزيم (بالإنجليزية: Lysozyme)، واللاكتوفيرين (بالإنجليزية: Lactoferrin)، واللاكتاديرين: بالإنجليزية: Lactadherin)، وله تأثير مثبط على نمو البكتيريا المسببة للأمراض.
  • فوائد حليب الحصان للبشرة: قد يكون حليب الخيل مفيداً في علاج التهاب الجلد التأتبي وكذلك في تحسين مظهر الجلد.
  • فوائد حليب الخيل للمعدة: يمكن أن يلعب حليب الخيل دوراً في علاج مرض كرون، والتهاب القولون التقرحي، والتهاب الكبد، وقرح المعدة المزمنة.

أضرار حليب الخيل

على الرغم من تعدد فوائد حليب الخيل، إلا أنه يجب الإنتباه إلى بعض الأضرار المحتملة، والتي تنتج عن احتوائه على اللاكتوز، إذ يمكن أن يسبب مشاكل الهضم لدى الأشخاص الذين يعانون من حساسية اللاكتوز، ويؤدي إلى بعض أعراض الحساسية مثل:

  • ألم المعدة والتقلصات.
  • الإنتفاخات، والغازات.

هل يمكن تناول حليب الخيل؟

يتساءل كثير من الأشخاص هل يجوز شرب حليب الخيل؟ وهناك اختلاف حول هذا الأمر فيما يتعلق، فهناك آراء تجيز تناوله، وآراء تحرم تناوله، أما من الناحية الصحية، فإنه حليب مفيد للجسم ولا يسبب أضراراً إلا للأشخاص الذين يعانون من حساسية اتجاه مكوناته، وغير ذلك، فإنه يمد الجسم بالعديد من العناصر المفيدة والهامة، بل أنه مفضل للأطفال عن حليب البقر لأنه لا يوفر الكازين المسبب للحساسية.

اقرأ أيضاً: نوم الرضيع على بطنه