كم عدد الملحدين في السعودية؟ فهنالك تساؤلات عديدة عن عدد الملحدين في المملكة العربية السّعوديّة، وذلك بسبب كونها واحدة من أكثر البلدان الإسلامية حرصًا على تطبيق تعاليم الشريعة الإسلاميّة والمحافظة على تعاليم الدين الحنيف، حيث يُعدُّ الإلحاد مذهب فئة أنكرت وجود الله وما آمنت به، وهو صديق الجهل، وهنالك ملحدون لا يعترفون بإله لهذا الكون لأنهم لا يرونه، فهم لا يؤمنون بشيء غير محسوس، ورغم أن العقل البشري يعلم أن حواسنا قاصرة عن معرفة أو إثبات وجود كل شيء، ولهذا قيل عن الإلحاد: أنه عدم العلم، وهنا سنتعرّف على عدد الملحدين في السّعودية.

كم عدد الملحدين في السعودية

تُشير الإحصائيات الأخيرة إلى عدد الملحدين في المملكة العربية السّعوديّة يتراوح ما بين 145,000 إلى 260,000 ملحدًا سعوديًا، وهي نسبة تتراوح ما بين 5 – 9 بالمئة من مجموع عدد سكان المملكة، وهي بذلك نسبة كبيرة مقارنةً بغيرها من الدول العربية الأخرى، وكذلك الدول التي تُعرف بميولها العلمانية مثل دولتي تونس ولبنان، واللتين لا تتجاوز نسبة الإلحاد فيهما عن 5% من مجموع السكان.

عدد الملحدين في الدول العربية والعالم

وبالنسبة لعدد الملحدين في الدول العربية ودول العالم أجمع فإنَّه يصعب وضع رقم دقيق لأعدادهم، وذلك نظرًا لاختلاف الدراسات والاستطلاعات، فهنالك تفاوت كبير في الأرقام وتحديد أعدادهم، كما أنَّ هنالك استنكار لبعض الأرقام المعلن عنها، ولكن الحقيقة تؤول إلى ازدياد عدد الملحدين في الكثير من دول العالم أجمع، والذين يتباهون بإلحادهم ويُخصصون لهم قنوات وحسابات إلكترونيّة للإشهار بفكرهم الملحد الذي يُناقض تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف، وهذا ما يُثير العديد من الاستفهام والتعجب بين صفوف المسلمين المنتشرين في العالم.

أسباب الإلحاد في المملكة العربية السعودية

تُلاحظ العديد من الدراسات والأبحاث إلى أنَّ الإلحاد في المملكة العربية السعوديّة يحدث نتيجة اجتماع مجموعة من الأسباب التي تُساهم في زيادة أعداد الملحدين، وهي كالتالي:

  • التطبيق المتشدد لمبادئ الديانة الإسلامية في المجتمع السعودي.
  • التربية الصارمة التي يتلقاها الأبناء داخل الأسر والمجتمعات الذي يدفع بهم إلى الإلحاد بدلًا من التّدين المفرط.
  • وسائل الإعلام الحديثة ومواقع التواصل الاجتماعي التي تُساهم في انتشار ظاهرة الإلحاد.

عقوبة الإلحاد في السعودية

أصدرت حكومة المملكة العربية السّعوديّة بعض القوانين التي تُجرِّم نشر الأفكار الإلحادية، أو التي تشكِّك في أصول الدين الإسلاميّ، بحيث شهدت المملكة تنفيذ العديد من عقوبات الإعدام بحق كلّ ملحد، كما تمَّ تنفيذ العديد من عقوبات الجَلْد والسجن لكلّ من يتجرأ على مخالفة تعاليم الدين الإسلاميّ أو الخروج عنه.

إلى هنا نصل بكم لنهاية هذا المقال الذي تعرّفنا من خلاله على عدد الملحدين في السعودية؛ حيث تتراوح نسبتهم وفقًا للدراسات الأخيرة ما بين (5% إلى 9%) من نسبة سكان الأراضي الحجازيّة، وهي بذلك تتصدَّر قائمة الدول العربية في عدد الملحدين.