شاب سعودي طموح، دفعه حب المغامرة للقيام بعمله الذي يقوم به، إذ يجوب العالم على دراجته البخارية للترويج لهدف سامي، بالطبع تشغل المغامرة وحب المخاطرة جانباً من رحلته ولكن الجانب الأهم هو  الدور الوطني الذي يقوم به، حيث يسعى للتعريف بالمناطق السياحية والأثرية بالمملكة، ماجد الراضي هو أحد أبناء المملكة، الذي قرر أن يأخذ منحنى مختلف في خدمة بلاده عن الطريق المعتاد الذي يسلكه الكثيرون، فقد قرر أن يجعل المملكة وجهة سياحية للجميع، وأن يجوب العالم على دراجته البخارية متحدياً المخاطر والصعاب في سبيل التعريف بالمناطق الأثرية والسياحية بها، وفي هذه السطور نعرض جزءاً من الرحلات التي يقوم بها ماجد الراضي حول العالم.

ماجد الراضي يتجول داخل 7 مدن أوروبية على دراجته البخارية
بدأ الراحلة السعودي ماجد الراضي رحلة ترويجية جديدة للمملكة على دراجته البخارية من المغرب العربي قاصداً المرور بسبعة دول أوروبية من بينها فرنسا و أسبانيا، وذلك بهدف التعريف بالمناطق السياحية داخل المملكة، والترويج لها بصورة جديدة تختلف عن الطرق التقليدية المعهودة.

ومن المقرر أن يقطع الرحالة  مسافة 2200 كم خلال 22 يوماً تتضمنهم هذه الرحلة، وقد يتسائل البعض كيف يمكنه قطع هذه المسافة الطويلة بالدراجة البخارية ؟ والإجابة في كلمات موجزة إن الهدف السامي الذي يسعى ماجد الراضي لتحقيقه والرسالة التي يحاول توصيلها للعالم بالإضافة إلى حب المغامرة والتحدي هى العوامل الرئيسية التي تدفع هذا الشاب الطموح إلى خوض هذه المغامرة.

رحلات ماجد الراضي السابقة
ومن الجدير بالذكر أن هذه الرحلة ليست الأولى من نوعها التي يقوم بها ماجد الراضي فقد قام قبل ذلك برحلة سابقة خلال شهر شوال الماضي داخل تركيا إنطلقت من مدينة طرابزون وحتى مدينة إسطنبول بتركيا، قطع خلالها الراضي مسافة 1200كم خلال 17 يوماً للغرض نفسه وهو التعريف بالمدن السياحية والأثرية التي يمكن زيارتها بالمملكة، وقد قطع المسافة خلال رحلة الذهاب بالسيارة بينما كانت العودة من خلال دراجته البخارية.

وخلال رحلته بتركيا تعرض ماجد الراضي لعدد من المواقف التي إستطاع التغلب عليها وتخطيها، حيث تعرض الراضي إلى هطول شديد للأمطار إضطره إلى النزول عن دراجته البخارية، حيث قطع  حوالي خمسة كيلومترات سيراً على الأقدام، حتى وصل إلى مكان آمن إستطاع منه أن يعاود رحلته على الدراجة البخارية مرة أخرى.

ماجد الراضي والسوشيال ميديا
يقوم ماجد الراضي بعرض أنشطته السياحية والترويجية التي يقوم بها من خلال حسابه الرسمي على شبكة تويتر وكذلك على سناب شات، كما يقوم بإلتقاط صور لجميع المناطق التي يقوم بزيارتها وعرضها على متابعيه لمشاركته متعة الرحلات التي يقوم بها.

نماذج لمستخدمي الدراجة في الترويج للسياحة بالمملكة
ماجد الراضي ليس الوحيد من أبناء المملكة الذي سلك هذا الطريق في سبيل خدمة بلاده، فهناك بعض الراحلة من المملكة مثل طارق الدوسري، عمر العمير، وعبدالعزيز العواد الذين ينتهجون نفس الطريقة في الترويج للسياحة السعودية بطريقة مختلفة وبإستخدام الدراجة.

قد يبدو هذا الطريق غير مألوف للعديدين ولكن لا يهم إن كان مألوفاً أم لا، إن ما يهم حقاً هو أن هذا الشاب المغامر ورفاقه قد إستطاعوا التوفيق بين شغفهم الشخصي، وإحدى الطرق العالمية في الترويج للسياحة من أجل خدمة وطنهم، ولا يمكن إغفال الدور الهام الذي يقومون به وإن بدا صغيراً للبعض، فمثل هذه الأنشطة لها فاعلية كبيرة في تنشيط السياحة، كما تلقى أصداءاً واسعة وخصوصاً في الجانب الغربي، فكل التحية لهؤلاء الذين لم يسمحوا لأي ظروف أن تعيق شغفهم وخدمتهم لوطنهم.

AllEscort