تقوم المملكة بإنشاء العديد من المشروعات الجديدة التي تساهم في زيادة العائد الإقتصادي في المملكة ، و تم وضع رؤية 2030م للمملكة و التي تهدف إلى تعزيز الاستثمار في المملكة بشكل أكبر و أشمل من ذي قبل ، و من بين المشروعات التي تم طرحها مؤخرًا في المملكة ؛ جاء مشروع نيوم ، و هو عبارة عن مدينة استثمارية ضخمة يتم بنائها في المملكة بهدف زيادة حجم الاستثمار في المملكة و توفير عائد إقتصادي ضخم بها ، و أيضًا العمل على صنع السلع التي تلجئ المملكة لإستيرادها من الخارج .

و سوف ينعكس هذا المشروع بطريقة إيجابية كبيرة على النواحي الإقتصادية و الإجتماعية و السياسية للدولة و أيضًا سوف يقوم بتوفير العديد من فرص العمل للمواطنين السعوديين ، و قد تم الإعلان عن مشروع نيوم في شهر أكتوبر من عام 2017م من قبل ولي العهد سمو الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – و يعتبر هذا المشروع واحدًا من أهم و أنجح مشاريعه ، التي قام بتقديمها من أجل رخاء و تقدم المملكة في فترة زمنية وجيزة .

المكاسب الإقتصادية لمشروع نيوم :
هناك العديد من المكاسب الإقتصادية التي تعود بالنفع على المملكة من خلال إنشاء مشروع نيوم ، فهذا المشروع ليس وليد اللحظة و إنما تم التخطيط و التدبير له لفترة زمنية و تم وضع الخطط الاستراتيجية الناجحة له ، حتى يتم الإعلان عنه و البدء في تنفيذه بصورة صحيحة ليعود بالنفع المطلوب منه ، و هذا ما تطلب الكثير من الجهد من قبل قادة المملكة و على رأسهم ولي العهد سمو الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – الذي قام بالإعلان عن المشروع ، و من المكاسب المتوقعة للمشروع ما يلي :

أولًا : من المتوقع أن يكون صافي المكاسب الواردة إلى المملكة نحو 70 مليار دولار من خلال القطاعات التي سيتم تطويرها ، فبدلًا من العمل على استيراد بعض السلع من الخارج ، سوف يتم إنتاجها من خلال مشروع نيوم و تشمل تلك السلع ( السيارات و معدات الإتصال و الآلات ) .

ثانيًا : سوف يقوم مشروع نيوم بتوفير الكثير من فرص العمل للمستثمرين السعوديين ، لكي يقوموا باستثمار أموالهم في القطاعات التي لم تكن متوفرة في المملكة من ذي قبل ، و سوف يتم ذلك تحت رعاية قادة المملكة و القوانين الاستثمارية الموضوعة في المملكة ، و من خلال هذا المشروع سوف تعمل المملكة على علاج مشكلة تسرب الاستثمارات .

ثالثًا : سوف يعود هذا المشروع بالنفع الكثير على المواطنين السعوديين حيث يمكنهم مشروع نيوم من استثمار أموالهم في ذلك المشروع بدلًا من السفر للخارج و هذا ما يضمن للمملكة بقاء مواطنيها مع زيادة العائد الإقتصادي للدولة .

رابعًا : تم الإعلان عن المبلغ الذي سوف يتم دعم مشروع نيوم به و هو ما يقرب من 500 مليار دولار أمريكي و هذا خلال المراحل الأولى من إنشائه خلال الفترة القادمة في المملكة ، و سوف يتم دعم المشروع بالتعاون مع صندوق الاستثمارات العامة بالتعاون مع بعض المستثمرين المحليين و الأجانب .

خامسًا : تم وضع مبلغ مبدئي لدعم المشروع يصل إلى 100 مليار دولار أمريكي و ذلك من الناتج المحلي للدولة ، في فترة زمنية لا تتخطى عام 2030م ، و قد تم الإعلان أن الناتج المحلي للفرد في هذه المنطقة سوف يكون الأعلى بين جميع دول العالم .

AllEscort