هل تم ايقاف لقاح كورونا في السعودية ؟ وهل هناك نية لاستبدال اللقاحات التي اعتمدتها المملكة بأخرى، وهل هناك خطورة على حياة من يحصلون على اللقاح؟ هذه الأسئلة وغيرها من الأسئلة التي يتداولها الشارع السعودي بحالة من القلق والرعب بعدما تم الإعلان عن توقف استخدام لقاح أسترازينيكا في عدد من الدول الأوروبية المختلفة لإعادة تقييم المخاطر التي تتعلق بتناول هذا اللقاح، ودرجة أمانه على الصحة.

هل تم ايقاف لقاح كورونا في السعودية

ظهرت في الأيام القليلة الماضية العديد من الأقوال حول وقف المملكة العربية السعودية للقاح كورونا وتأجيل تطعيم المواطنين في المملكة، مما أثار الرعب والخوف بين الأفراد ممن تلقوا التطعيم ومن لم يتلقوه على حد سواء وكانوا مخططين لتلقيه في الفترة المقبلة، وذلك لأنهم لا يعرفون ما هو السبب وراء هذا القرار، وهل هو قرار حقيقي بالفعل أم لا. وحول هذا الأمر، فقد خرجت وزارة الصحة السعودية على العديد من المنصات الإعلامية والإلكترونية لتؤكد على أن الدولة مستمرة في منح اللقاح للمواطنين والمقيمين على حد سواء، ولم يتم إصدار أي قرار من الوزارة أو من الحكومة بوقف تطعيم الأفراد في المملكة بلقاحات كورونا التي تم اعتمادها. وناشدت الوزارة كافة المتواجدين على أراضي المملكة والذين قد سجّلوا بالفعل للحصول على اللقاح بأن يلتزموا بالحصول عليه في المواعيد المقررة سلفًا وعدم الالتفات لحملات الترويع والتخويف التي يقوم بها بعض الأشخاص على شبكات الإنترنت. والحرص دومًا على الحصول على المعلومات من خلال مصادرها الرسمية.

هل يتعرض متلقو لقاح كورونا لجلطات دموية

من الأسئلة التي تنتشر بين الأفراد في مختلف دول العالم التساؤل عن وجود علاقة بين لقاح أسترازينيكا الخاص بفيروس كورونا وحدوث جلطات دموية أو تخثر في الدم لدى الحاصلين على اللقاح. ازدادت هذه الأسئلة في الأيام الماضية بعد ظهور عدد من الحالات التي عانت من الجلطات أو التخثرات الدموية بعد الحصول على اللقاح وقد أكدت العديد من الجهات الصحية في بريطانيا والاتحاد الأوروبي ومنظمة الصحة العالمية أنه حتى هذه اللحظات لا توجد أي دلائل علمية على أن تلقي لقاح أسترازينيكا قد يتسبب في إحداث جلطات دموية لمتلقي اللقاح. وأكدت على أن الأمر قد يكون مجرد مصادفة فقط، على أن يتم إعادة تقييم شاملة للقاح، والتأكد من سلامته من قبل منظمة الصحة العالمية والاتحاد الأوروبي.

رد وزارة الصحة السعودية على الشائعات حول لقاح أسترازينيكا

بعد أن قامت عدد من الدول الأوروبية بتعليق استخدام لقاح أسترازينيكا بشكل جزئي أو بشكل كلي بعد ورود تقرير عن حالة وفاة في دولة الدنمارك بعد الحصول على لقاح أسترازينيكا، وهو الأمر الذي تسبب في الخوف لدى الكثير من الأشخاص في المجتمع السعودي من الحصول على اللقاح، وبدأت الشائعات تنتشر حول خطورة الحصول على اللقاح. وقد قامت وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية بالرد على هذه الشائعات بقولها أن التعليق الذي قامت به العديد من الدول الأوروبية للقاح أسترازينيكا هي مجرد خطوة احترازية من أجل التأكد من فاعلية اللقاح. وقالت الوزارة في البيان الذي أطلقته بأن اللقاح آمن وفعال وقامت الجهات المعنية باختباره قبل اعتماده، وأكدت الوزارة على أنها لم تقُم بتعليق استخدام أي لقاح قد تم اعتماده مسبقًا. وإلى هنا، نكون قد وصلنا إلى ختام المقال؛ وقد تعرفنا من خلاله على حقيقة ايقاف لقاح كورونا في السعودية كما تعرفنا على رد وزارة الصحة السعودية حول الشائعات التي تتناول مخاطر الحصول على لقاح أسترازينيكا، كما أجبنا على التساؤل عن العلاقة بين الحصول على اللقاح وحدوث جلطة دموية للشخص من خلال ما أعلنت عنه الجهات الصحية الدولية.