” للبيت رب يحميه ” عبارة قالها عبدالمطلب بن هاشم جد رسول الله صلى الله عليه و سلم قبل مئات السنين ،حينما علم بنبأ مجئ أبرهه الحبشي بزعم هدم الكعبة المكرمة ،و لكن الخطر هذه المرة جاء محاولاً النيل من بقعة أخرى بداخل المملكة ، ،قصر السلام الذي يقع ب مدينة جدة ،حاولت بعض الأيدي الغاشمة النيل من واحد من أهم قصور الحكم و إتخاذ القرار بالمملكة و لكن الله رد كيد المعتدي في نحره ،و لقى مصرعه في الحال على يد الجنود الباسلين .

الإعتداء على قصر السلام
من نقطة تقع على شارع عمومي يطل عليه قصر السلام و بالتحديد بالقرب من البوابة الغربية للقصر عند الساعة الثالثة و خمسة و عشر دقيقة من فجر يوم أمس ،ترجل فرد من سيارته حاملاً رشاش كلاشينكوف محاولاً التعدي على نقطة خارجية من نقاط  حرس قصر السلام ،حيث فتح النار بشكل عشوائي محاولاً إسقاط أكبر عدد من الجنود ،و على الفور تعامل معه الجنود الأبطال و حاولوا صد الهجوم مما أدى إلى مصرعه في الحال .

معلومات عن منفذ هجوم قصر السلام
قام رجال الشرطة بمعاينة سيارة المتهم بالإعتداء على قصر السلام ،و تم التحقق من هويته و أوراق الثبوتية الخاصة به و التي كشفت عن هوية مرتكب الهجوم الآثم على قصر السلام بأنه  سعودي الجنسية و يدعى منصور بن حسن بن علي آل فهيد العامري ،و يبلغ العامري 28 عاماً ،كان يقود سيارة هيونداي تحمل لوحتها المعدنية أرقام “ح ص ك 6081 ” ،و قد كان بحوزة المتهم بخلاف الرشاش الكلاشينكوف ثلاثة قنابل ملوتوف حارقة ،شاء الله أن يحمي القصر و من فيه من غدر هذا المعتدي و أمثاله .

و على الفور تعامل الحرس الخارجي لقصر السلام مع هذا المجرم و أحبطوا تلك المحاولة الفاشلة للتعدي على القصر ،وترتب على ذلك

النتائج المترتبة على هجوم قصر السلام
1- لقى منفذ الهجوم مصرعه في الحال .

2- إستشهد إثنان من عناصر الحرس الخارجي لقصر السلام و هما وكيل رقيب حماد بن شلاح المطيري ،و الجندي أول عبدالله بن فيصل السبيعي .

3- كما يتلقى الآن العلاج ثلاثة من الجنود الذين أصيبوا في هذا الإعتداء الغاشم و هم الجندي أول أحمد صالح القرني ،و الجندي أول عبدالله هندي السبيعي و العريف وليد بن علي الشامي .

4- أصدرت الولايات المتحدة الأمريكية بياناً لرعاياها تحذرهم من التواجد بالمنطقة المحيطة بقصر السلام .

5- تقوم قوات الشرطة حالياً بعمل التحريات اللازمة للتحقق من الدوافع و الأسباب وراء هذا الإعتداء .

أهمية قصر السلام
يقع قصر السلام بمدينة جدة و يعد أحد أهم القصور بالمملكة حيث يتم إتخاذ القرار به ،كما أنه مقراً للديوان الملكي و مقراً لإجتماعات مجلس الوزراء .

تكهنات و دوافع محتملة لوقوع هذا الإعتداء الفاشل
1- يأتي هذا الإعتداء بالتزامن مع عصر جديد تشهده المملكة من التقدم و الإنفتاح و التطور الإيجابي الذي يساهم في رفعة المملكة و دخولها إلى مصاف الدول المتقدمة ،هذا التقدم قد لا يعجب البعض من أعداء النجاح و المتمسكين بأطلال الماضي .

2- يذكر أن المملكة قد أحبطت أكثر من محاولة في الأشهر الماضية و يحتمل أن تكون هذه العملية إستكمالاً لها .

3- مداهمة الشرطة لأحد الأوكار الخاملة لخلية يقال أنها مرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية و تم قتل إثنين و إعتقال خمسة أفراد منها ،كما هاجمت الشرطة ثلاثة خلايا في وقت سابق ب الرياض ،و قد أعلن هذا التنظيم عن مسؤليته عن بعض الهجمات ضد قوات الشرطة منذ عام 2014 م .

و مازالت تحقيقات الشرطة مستمرة للتأكد من الدوافع المؤكدة وراء هذا الإعتداء ،و لكننا لا نملك سوى الدعاء للشهداء ،رحم الله شهداء الوطن و أسكنهم فسيح جناته .