يتم دعم الأعمال الخيرية من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله – بشكل كبير ، كما تعتبر المملكة هي صاحبة الريادة في الأعمال الخيرية التي يتم تقديمها لمختلف دول العالم و لا تقتصر على دولة بعينها ، و تقوم المملكة بتلك الأعمال الخيرية في محاولة منها لرفع المعاناة و الضغط الإجتماعي و الإقتصادي عن الإنسان ؛ حتى يتمكن من أن يعيش حياة كريمة ، و يتوفر له أساسيات الحياة من مأكل و مشرب و ملبس و تعليم و صحة و رعاية ، و تقوم المملكة بتدعيم الدعم العربية الشقيقة و مساندة الدول التي تتعرض للدمار و الخراب .

تأسيس مركز الملك سلمان للإغاثة :
تم إنشاء مركز الملك سلمان للإغاثة عام 1436هـ ، 2015م ، يعمل المركز على تقديم المساعدات و الإمدادات الإنسانية لأكثر من 37 دولة حول العالم ، و تقوم العديد من الدول الأخرى بمشاركة المملكة في هذا العمل الخيري ليتم تنفيذ العديد من المبادرات و البرامج الخيرية الإنسانية تحت إشراف و رعاية خاصة من المملكة ، و ذلك ليتم إيصال أكبر قدر من الإمدادت لملايين المحتاجين حول العالم .

أهداف مركز الملك سلمان للإغاثة :
أولًا : يعتبر الهدف الأساسي من إنشاء المركز هو إغاثة الفئات المنكوبة حول العالم مع مراعاة عدم التعارض مع المصالح الوطنية .

ثانيًا : يعمل المركز على تقديم الإمدادات للمحتاجين بفاعلية و مرونة و دون التمييز و لا التفرقة بين أحد و غيره ، و ذلك من خلال تقديم خدماته بمنتهى الشفافية .

ثالثًا : يعمل المركز على تقوية الصلات الخارجية بين المملكة و البلاد المجاورة ، بالإضافة إلى العمل على تطوير و دعم منظمات العمل الإنساني .

رابعًا : يعمل المركز على بناء آلية قوية تقوم بالتعامل مع الأزمات الإنسانية باستجابة سريعة و تقوم المملكة بزيادة المساعدات الإنسانية المقدمة للمحتاجين بهدف تحسين عملية المتابعة و الإشراف على تلك الحالات الإنسانية .

خامسًا : يقوم المركز باستقطاب العديد من المتطوعين و يعمل على تدريبهم و تأهيلهم ليتمكنوا من المشاركة الفعالة في الأعمال الإنسانية .

سادسًا : يسعى المركز جاهدًا لبناء عناصر فعالة و نشطة تميل للأعمال الخيرية و إغاثة المحتاجين و جمع التبرعات لتلك الأعمال ، كما يعمل المركز على بناء شبكة قوية مكونة من الداعمين و المتبرعين .

فعاليات مركز الملك سلمان للإغاثة :
أولًا : قام المركز بالمشاركة في المهرجان الوطني للتراث و الثقافة ” الجنادرية 31 ” في مدينة الرياض خلال شهر فبراير عام 2017م .

ثانيًا : قام المركز بالمشاركة في الدورة الـ14 لمؤتمر دبي الدولي للإغاثة و التطوير خلال شهر مارس عام 2017م ، و قد إتخذوا شعار ” تأثير الأزمات والكوارث على الأطفال”.

إنجازات مركز الملك سلمان للإغاثة :
1- يقوم المركز بمساعدة و دعم مهاجري الروهينجا في بنجلادش ، حيث يقوم المركز بمدهم بالسلع الغذائية الأساسية و يعمل على إعادة تأهيلهم ، و يقوم المركز أيضًا بإرسال الدوريات المتابعة لتفقد مخيمات اللاجئين الروهينجا و تحديد احتيجاتهم الطارئة.

2- يقوم مركز الملك سلمان بدعم و إصلاح ما تقوم الميليشيات الحوثية من أعمال تخربيبة في اليمن ، حيث قام المركز بإعادة تأهيل الكثير من الأطفال التي سبق و أن قامت القوات الحوثية بتجنيدهم للإنضمام لها في الجيش ، و عمل المركز على إعادة عودة الأطفال لتلقي دراستهم مثل غيرهم من الأطفال .

3- استكمالًا للأعمال الخيرية في اليمن ؛ قام المركز بتوزيع آلاف السلع الغذائية على مدن اليمن المختلفة ، كما قام المركز بعلاج آلاف الحالات المتضررة في أحداث اليمن و قد وصل دعم المملكة للمين حوالي 8.5 مليار دولار في 26 شهر ، بالإضافة إلى إرسال العديد من الشحنات الطبية لمكافحة مرض الكوليرا في اليمن .

4- أما عن دعم المملكة لسوريا ، فقد قام المركز بإرسال الإمدادات الغذائية و الطبية للاجئين السورين على حدود لبنان و غيرها من الدول ، كما قام المركز بتوقيع العديد من الإتفاقيات لتنفيذ مشروعات إنسانية لإغاثة المتضررين في سوريا .